10 نصائح لاستخدام أفضل لخدمة Google Calendar

الكثير حتى الحين ما يستخدم خدمات تنظيم زي Google Calendar أو غيرها. عشان كذا حبّيت أتكلم عنها بشكل مختصر في هالتدوينة.

 أول شي الخدمة مجانية، تقدر تستخدمها في أكثر من مكان، جوال أو موقع الويب، أو تابلت…الخ، واستخدامك لها يعتمد على طريقة عملك بالحياة. راح أحط لكم عدة استخدامات ممكن تفيدكم وتخليكم تعتمدون أكثر على الخدمة:

1- نخليها تعمل على أنها To-Do أو وسيلة لتنظيم الحياة، تذكرك بالواجبات أو الأشياء المطلوبة

2- تذكير بمواعيد انتهاء البطاقات، الأحوال والجواز والرخصة والصرّاف والتأمين…الخ

3- تذكير بإنتهاء الإشتراك في المواقع أو الخدمات، أو انتهاء اشتراك في خدمة بث تلفزيوني

4- تذكير بأعياد ميلاد أصدقائك، مع خاصية التكرار كل سنة بنفس اليوم

5- تذكير بمواعيد المستشفيات، خاصة اللي تأخذ وقت طويل وصعبة تتذكرها

6- تذكير بمواعيد مسلسلاتك المفضلة، مع خاصية التكرار كل اسبوع

7- لو كنت طالب، راح تسهّل عليك وضع جدول الاختبارات والمواعيد النهائية للواجبات والمشاريع

8- إضافة مواعيد رحلاتك ذهاباً وإياباً، تقدر بعدها تعرف آخر مرة متى سافرت ولمدة كم

9- إضافة تعديلاتك للسيارة. مثلاً غيّرت زيت أو كفرات، عشان تعرف هل تحتاج تغيّر هالشي بعدين ولاّ لا

10- إضافة تاريخ شراءك للأشياء، مثلاً مكيف أو ثلاجة. عشان تعرف كم صار عليها وهل تحتاج صيانة أو لا

إضافات أخرى:

ممكن التنبيهات هذي كلها تتحدد بموعد انت تختاره، يعني مب لازم نفس اليوم. مثلاً تذكير انتهاء بطاقة الأحوال تقدر تخليه ينبهك عليه قبل شهر أو شهرين…الخ

طبعاً كل هالمزايا ممكن تستعين فيها ببرامج ثانية صحيح، بس أحلى شي في هذي الخدمة انها تجمع لك كل شي بمكان واحد، وتقدر تستغني عن أكثر من برنامج وتستخدم هذا بس

 فيه للخدمة عدة تطبيقات على Android و iOS طبعاً. حالياً أنا أستخدم تطبيق Business Calendar على Android ومرتاح معاه كثير. وتطبيق Today Calendar ممتاز وواجهته رهيبة بعد

 أيش رايكم في الخدمة؟ وهل عندكم نصائح أكثر عن طرق لتنظيم المواعيد؟

Advertisements

مالجديد في أندرويد 4.2 ؟

أعلنت قوقل اليوم عن نسخة أندرويد 4.2 الجديدة (بنفس الإسم Jelly Bean التابع لنسخة 4.1) والمقرر أن يتم طرحها مع الأجهزة الجديدة التي أعلنت عنها قوقل (نيكسس 10 لوحي + هاتف نيكسس 4 من LG + نسخة من نيكسس 7 بحجم 32 ج.ب ودعم 3G).

ميزات النسخة الجديدة

صور بانورامية و عمودية محسّنة 

الآن يمكنك إلتقاط الصور البانورامية أو حتى العمودية بشكل أسهل وأفضل من السابق بفضل تقنية Photo Spheres المعتمدة من قبل Google في خدمة Street View.

الكتابة بالسحب

وهي تقنية معروفة لمن يستخدم لوحة مفاتيح Swype (وجاري تطبيقها للوحة مفاتيح Swiftkey أيضاً). التقنية مذهلة وتمكنك من الكتابة بدون رفع الاصبع عن الشاشة عن طريق تحريك الاصبع على حروف الكلمة المراد كتابتها بكل سرعة وسهولة.

تعدّد المستخدمين

استمر في القراءة

أفضل تطبيقات تويتر على أندرويد

تحديث 4-8-2015: التطبيق الوحيد اللي أستخدمه حالياً لتويتر هو Fenix for Twitter وممتاز أنصحكم فيه

لا شك أن تويتر يعيش فترة نجاح كبيرة كأفضل خدمة تدوين مصغّر في هالفترة، صحيح أن لكل فترة منصة معينة الجميع تقريباً يشارك فيها، فعشان كذا حتى تويتر قد يجي اليوم اللي كلنا ننقل منه إلى خدمة ثانية قد تكون مختلفة عن اللي تعودنا عليه، بس هذا مو موضوعنا 🙂 اليوم بتكلم عن تطبيقات تويتر مميزة على أندرويد، جربت منها كثير وراح أحاول أبيّن وجهة نظري بشكل سريع ومبسّط .. بالبداية لازم نعرف: أيش تجربتك لتويتر؟ فيه ناس تحب تقرأ التايم لاين والمنشن والدايركت فقط بشكل مبسط، وفيه ناس تحب قراءة القوائم Lists بشكل سريع، وناس تبي تستخدم خاصية Mute للهاشتاغات، واللي يبي دعم صور في نفس الصفحة (بدون فتح التويت لمشاهدة الصورة)، وغيرهم كثير .. يعني نفهم إن مافيه تطبيق يعتبر الأفضل، الأمر يعتمد على استخدامك لتويتر أولاً وأخيراً .. استمر في القراءة

تجربتي مع نظام أندرويد

أحبّ أحكي عن نظام “أندوريد” من الشركة العملاقة “قوقل” في أوّل تدوينة لي

نظام أندوريد مثل ما يعرف الأغلبيّة هو نظام مفتوح المصدر (الشفرة متاحة للجميع بدون قيود الملكيّة الفكريّة)، بالتالي هذا الشيء ساهم في إنتشاره وإقبال الشركات عليه “مجّاني ومدرّ للأموال”. شفنا النظام كبداية في أجهزة الهاتف، وانتشر فيها بشكل كبير ومخيف وعكس كل التوقّعات اللي قالت إنه راح ينتشر ويصير أقوى في بداية 2014 واللي اتضّح لنا إن هالشيء صار فعلاً، بس قبل 2014 بأربع سنوات تقريباً. و مو بعيد إنه يتصدّر القائمة في 2011.

بعد شهرة النظام، صار متوفّر على أجهزة التابليت “الأجهزة اللوحيّة” بشكل كبير بعد. بالإضافة لوجوده على أجهزة الـ MP3 وأنظمة الملاحة في السيّارات. وقرأت عن توافر آلة غسيل بنظام أندرويد على فكرة!

بداية:
في 2005، اشترت قوقل شركة صغيرة إسمها “أندرويد” مقرّها في كاليفورنيا بالولايات المتحدّة. بعد كذا بدأت قوقل تشتغل على النظام بمساعدة أشخاص مهمّين بهالمجال، وأبرزهم بالطبع: Andy Rubin. وتم الكشف عن نظام أندرويد في 21 أكتوبر 2008، ووقتها قوقل نشرت شفرة النظام للعالم أجمع تحت رخصة “أباتشي” الخاصّة بنظم البرمجيّات الحرّة مفتوحة المصدر “وحتى الإحتكاريّة بالمناسبة”. وأوّل إصدارات النظام كان رقمها 1.6 والمسمّاه “Cupcake: جميع أسماء إصدارات أندوريد هي أسماء حلويّات!” وكانت في 20 أبريل 2009 واللي البعض يقول إن التاريخ هذا هو بداية أندوريد الفعليّة. استمر في القراءة